• قطاع التعليم الأولي وإشكالية الهيكلة طباعة
قطاع التعليم الأولي وإشكالية الهيكلة
الشعار : قطاع التعليم الأولي وإشكالية الهيكلة
التاريخ : 01:19:16, 7/02/17 في : مكناس

قطاع التعليم الأولي وإشكالية الهيكلة

شاركت جمعية الوعي والتواصل لتنمية التعليم الأولي بمكناس في اللقاء التواصلي مع بعض من مربيات ومربيو التعليم الأولي بقاعة الاسماعلية مكناس يوم الأحد 22يناير2017 دعت إليه جمعية العهد الجديد للتنمية المستدامة في مائدة  مستديرة في موضوع "روض الأطفال بين الواقع والقانون والمشاكل التي تعترض مسار العمل التربوي حيث توافد على القاعة عدد لايستهان به من المربيات والمربون قصد الاطلاع على ما تحمله الندوة من مستجدات تتعلق بالإغلاق او التهديد بالإغلاق لمن لا رخصة لهم وفي مداخلة للسيد رئيس جمعية الوعي والتواصل للتعليم الأولي وعضو الاتحاد الوطني لتنمية جمعيات التربية والتكوين السيد أحمد صاليح اعتبر فيها قطاع التعليم الأولي ظل وما يزال قطاعا غير مهيكلا رغم كونه قطاعا عريضا وحيويا ينقصه تكوينا مستمرا يتفاعل معه الجانب البيداغوجي والقانوني والتنظيمي ومن حيث انه قطاعا متباينا من حيث الشركاء والمتدخلين فيه والبنيات والأطر العاملة به وتنوعه مضيفا أن المديرية الإقليمية لمكناس وبهدف تجويد الخدمات التربوية و تحسين جودة العرض المدرسي ركزت على تأهيل المؤسسات العمومية وتوسيع العرض التربوي واعتماد مبدأ المدارس الشريكة للنهوض بالتعليم الأولي كما أكدت على ذلك المديرة الإقليمية الأستاذة سومية بن عبو في اللقاء التواصلي يوم 18/01/2017 وتجدر الإشارة انه وبخصوص مشروع الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه عملت وزارة التربية الوطنية مؤخرا على إعداد إطار مرجعي وصياغة مشروع دفتر التحملات جديد لفتح أو توسيع بنية التعليم الأولي وقد اعتبرت المتدخلات من المربيات والمربون أن وضعية التعليم الأولي بالمدينة لا تبشر بخير من حيث تنامي ظاهرة الفتح العشوائي (للكتاتيب -المؤسسات) مما يخلق معه منافسة غير شريفة أحيانا منها تضييع مصالح المؤسسات التربوية القائمة المجارة للتي لا تحمل ترخيصا وفي غياب تنظيم محكم للقطاع بالمدينة نندت المربيات بهذا الوضع مما يستوجب معه تدخل القطاع الوصي بالمدينة بعقد لقاء تواصلي مع قطاع التعليم الأولي والتفكير سويا في إيجاد حلول لهذه الوضعية الحالية خاصة وان وضعية هذا النوع من التعليم يتميز بالكثرة (قطاع خصوصي يحمل ترخيصا أكاديميا وقطاع أخر يحمل ترخيصا نيابيا فضلا عن تراخيص وزارة الأوقاف وترخيص وزارة الشبيبة والرياضة ومؤسسة التعاون الوطني زد على ذلك جمعيات المجتمع المدني تتبنى هي الأخرى هذا النوع من التعليم الأولي ) تنادي إحدى المربيات بضرورة تنظيم يوم دراسي وتحت إشراف المديرية الإقليمية تشارك فيه الفعاليات التربوية المعنية فضلا عن جمعيات المجتمع المدني للخروج بتوصيات تخدم قطاع التعليم الأولي من اجل رفع أي التباس وغموض أو حتى تخوف مستقبلي من إغلاق هذه المؤسسات ولطمأنة العاملين بالقطاع ومنهن ومنهم من له خبرة كبيرة في الميدان التربوي تجاوزت أكثر 20سنة.

كاتب المقال : الشاملة بريس: بقلم - م .ع
• مجموعة صور : قطاع التعليم الأولي وإشكالية الهيكلة