أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة والفن / اختتام فعاليات موسم مولاي عبد الله أمغار بإطلاق الشهب الاصطناعية وتوزيع الجوائز على سربات الخيل المتوجة

اختتام فعاليات موسم مولاي عبد الله أمغار بإطلاق الشهب الاصطناعية وتوزيع الجوائز على سربات الخيل المتوجة

اختتام فعاليات موسم مولاي عبد الله أمغار بإطلاق الشهب الاصطناعية

 وتوزيع الجوائز على سربات الخيل المتوجة

الشاملة بريس:مراسلة/ لجنة الاعلام والتواصل

اختتمت يوم الجمعة 10 غشت 2018 فعاليات موسم الولي الصالح مولاي عبد الله أمغار ،دفين رباط تيط الأثري، وقد عرف موسم هذه السنة نجاحا باهرا وحضورا جماهيريا غفيرا فاق كل التوقعات ، وتميز بمشاركة وازنة للسربات والفرسان حيث بلغت عدد العلفات المشاركة 100 علفة وتجاوز عدد الفرسان 1600 فارس، ناهيك عن حضور فن ثراتي يتعلق بالصيد بالصقور الذي تشتهر به قبائل القواسم الدكالية، الشيء الذي أهل  موسم مولاي عبد الله أمغار ليدخل ضمن خانة أكبر موسم بالمغرب.
وقد ترأس عامل إقليم الجديدة رفقة الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة ورئيس المجلس الجماعي لمولاي عبد الله وبحضور العديد من الشخصيات المدنية والعسكرية حفل اختتام فعاليات الموسم، حيث أدت جميع السربات المشاركة تحية الوداع أمام أنظار السيد العامل والوفد المرافق، بعد ذلك أشرف الوفد العاملي على توزيع الجوائز على السربات والعلامة المتوجين، قبل أن يلتإم جميع العلامة في طلقة موحدة إيذانا بإسدال الستار عن فعاليات موسم هذه السنة مجددين العزم والعهد على اللقاء والالتقاء في نسخة سنة 2019 بحول الله.
وفي حدود منتصف الليل غطت الشهب الاصطناعية سماء موسم الولي الصالح مولاي عبد الله أمغار رسمت من خلالها لوحات فنية تفاعلت معها الجماهير الغفيرة التي حجت بكثافة لمتابعة السهرة الختامية التي أحياها رائد الأغنية الشعبية الفنان الشعبي الكبير “جمال الدين سعيد ولد الحوات”، حيث حطمت هذه السهرة كل الأرقام القياسية وعاش خلالها جمهور موسم مولاي عبد الله أمغار أجواء احتفالية كبرى، حيث رفضت الجماهير المغادرة وطالبت الفنان الشعبي “سعيد ولد الحوات” بآدائه المزيد من الاغاني، وهو مااستجاب له بشكل تلقائي حيث ظل يصدح بصوته الشذي ويؤدي أورع أغانيه إلى الساعات الأولى من الصباح، وشاركت في نفس السهرة كذلك الفنانة الشعبية “خديجة مركوم”والتي أدت رفقة فرقتها الشعبية مجموعة من العيوط التي تفاعل معها الجمهور، وخلال سهرة يوم الأربعاء كانت جماهير موسم مولاي عبد الله أمغار على موعد مع الفنان الشعبي محبوب الجماهير المغربية “عبد الله الداودي” الذي أدى كشكولا من أورع أغانيه وسجلت هذه السهرة كذلك أرقاما قياسية من حيث الحضور والمتابعة الجماهيرية.
بقيت الإشارة إلى أن موسم مولاي عبد الله أمغار لهذه السنة قد مر في أجواء احتفالية ولم تسجل أي حوادث أو مشاكل ومر في ظروف جيدة جعلت جميع زوار ورواد الموسم يشيدون بمستوى التنظيم الاحترافي الذي وصل إليه الموسم وكذا بالمجهودات المبذولة من قبل كل المتدخلين والمشرفين على الموسم وفي مقدمتهم السيد عامل إقليم الجديدة والسيد رئيس المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة والسيد رئيس المجلس الجماعي لمولاي عبد الله والسيد رئيس المجلس العلمي لعمالة الجديدة وبمستوى التنسيق المحكم بين جميع المتدخلين والذي كانت من نتائجه بناء وتشييد ملعب للفروسية التقليدية من طرف المجلس الجماعي لمولاي عبد الله جديد خفف الضغط عن المحرك القديم وسيحظى السنة القادمة بتنظيم احترافي على غرار المحرك القديم، وكذا توسعة الطريق الساحلية الرابطة بين سيدي بوزيد وموسم مولاي عبد الله امغار من قبل المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة والتي ساهمت في تسهيل سيولة وانسيابية السير والجولان بفضاء الموسم.

شاهد أيضاً

ندوة علمية أولى حول “فن أحواش والتراث الثقافي غير المادي”

بحضور وازن للفرق الفنية المشاركة في المهرجان ندوة علمية أولى حول “فن أحواش والتراث الثقافي ...

تسليم هبة ملكية للشرفاء الأمغاريين بمناسبة انعقاد موسم مولاي عبد الله أمغار

بلاغ رقم 3 تسليم هبة ملكية للشرفاء الأمغاريين بمناسبة انعقاد موسم مولاي عبد الله أمغار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *